أعلنت سوني خلال مؤتمرها والذي عقد بمقرها الرئيسي Weybridge في المملكة المتحدة عن إستعدادها لترقية جميع أجهزة التلفاز الجديدة الداعمة لدقة FHD بتقنية العرض أو المدى الديناميكي العالي HDR والتي صدرت في العام الجاري 2017 في خطوة مرحب بها.

الترقية ستشمل أيضاً أجهزة التلفاز والتي لاتدعم دقة 4K Ultra HD من الأساس،هذا يعني أنك لست بحاجة لشراء جهاز تلفاز يدعم تقنية HDR بمبلغ مرتفع وخصوصا الذين يملكون جهاز PlayStation 4 و PlayStation 4 Pro والذي يدعم الأخير بدوره دقة 4K.

هذه القفزة تعتبر جذابة للمستهلكين وعوضا عن الإعتماد على خدمة نتيفليكس وأمازون، فتقنية HDR تتخطى تجربة عرض المحتوى بدقة 4K ،حيث تقدم شكل جديد للصورة، مع ألوان نابضة بالحياة، حيث يظهر اللون الأسود فيها أكثر عمقا، كما تبرز تفاصيل المشاهد بشكل أكثر وضوحا للمشاهد، كما تصبح الأجزاء الدافئة أو المعتمة في الصور واضحة وأيضا الأجزاء الباردة أو المضيئة بتجربة غامرة للمشاهد.