كشفت شركة سوني النقاب عن ثلاث من أجهزتها السينمائية المنزلية في يوم الأربعاء في معرض ال IFA 2015 والذي أقيم في العاصمة الألمانية برلين.

من ضمن أجهزة العرض السينمائية هو VPL-VW520ES وكذلك VPL- VW320ES واللذان يأتيان بالدقة العالية 4K  مما يعطي ألوان أكثر عمقاً وتباينا، كذلك تعطي الإضاءة الخاصة مامقداره 6000 ساعة من العمل المتواصل.



جهاز العرض VPL-VW520ES يتضمن منفذ ال HDMI من أجل دعم محتوى الHDR بمقدار تباين يصل إلى 300.000:1 والذي تظهر ماتراه العين الطبيعية الإنسان من حيث الحدة والواقعية.

الجهازين يحتويان على ألواح بتقنية ال SXRD والتي تدعم محتوى ال 4K وعدم خلق بكسلات إصطناعية، وقدرة على إعادة تقديم الألوان الغنية بفضل تقنية ال TRILUMINOS وكذلك التقنية الخاصة بتقليل الضبابية ورؤية الحركة السريعة والتي تسمى تدفق الحركة.

أخيراً أعلنت عن جهازها ال VPL-HW65ES والذي يتمتع بتقنية Construction Realistic أو الإنشاء الواقعي والذي تتمثل وظيفته بجعل العرض ذو وضوحها عالي وبسعر مناسب حسب تصريح الشركة.


أيضاً الجهاز يستفيد من الإضاءة الخاصة بسوني والتي قلنا أنها تقدم 6000 ساعة من العمل المتواصل وأيضاً جهاز خاص بالبث الثلاثي الأبعاد وإمكانية وصول التحديثات عبر منفذ USB لتأمين أحدث البرمجيات لجهاز العرض. إضافة لذلك يتيمز بإمكانية التحكم في عنوان الإنترنت عن طريق ال IP لربطها مع لقية أنظمة المنزل. الجهاز بجميع هذه المميزات يعتبر صغير الحجم مما يجعله سهل التركيب ويوجد منافذ للتهوية.

يذكر أن أجهزة العرض ستتوفر في شهر أكتوبر المقبل من السنة الحالية 2015.