قبل يومين أخذت قضية اللاعب السعودي ذو 26 عاماً جدلا واسعا في الأوساط التقنية أحدها كان عبر مجتمع Reddit والذي حصل موضوعه على أعلى تقييم وتعاطف الكثيرين مع قضيته.

القصة تبدأ بإسمه “جهاد المفدى” حيث تحضر شبكة البلايستيشن بعض الأسماء التي تعتقد بأنها ذات طبيعة عدوانية مثل “أدولف” وغيرها والمعروف عن قوانين شبكة البلايستيشن بصرامتها في حظر ليست الأسماء فقط بل حتى الإساءة الشخصية والعرقية والديانات من جانب آخر.

تواصل اللاعب “جهاد” مع شبكة البلايستيشن ورفع صورة من جواز سفره ليؤكد للشركة بأن الإسم هو إسمه الحقيقي حتى يتعرض لهذا الحظر في نفس الوقت الذي لايستطيع الدخول إلى حسابه أو التواصل مع أصدقائه بشكل كامل بالرغم من أنه حسابه مسجل في الشبكة منذ 2008 أو 2009.

لم تقم سوني بريطانيا بالرد لعدة أيام على الإيميل المرسل من اللاعب وأعتقد بأن الحظر أصبح دائماً ولامهاودة أو تراجع في إعادة حسابه، فما كان من سوني المملكة العربية السعودية إلا أن تتدخل لتوضح بأن الإسم لما معان كثيرة ومنها “السعي والكفاح” ولايعني ذلك بالعداونية المطلقة بطبيعة الإسم كإسم.

 

تفاعلت سوني بريطانيا بعد ذلك وقررت إعادة حسابه بشكل كامل والمشار من خلال بيانها قائلة”كما ورد في البريد الإلكتروني السابق،علينا أن ننظر إلى الشبكة ككل ونحن نقدر كل تلك المشاعر ونضعها في الإعتبار بما فيها إسمك والذي له معان كثيرة لكن الكثير وجدوه عدوانيا ولهذا تم حظر حسابك.نحن نأخذ مسؤوليتنا نحو مجتمعنا بجدية تامة، وبعد إعادة النظر في هذه القضية تحديداً، قمنا بالتواصل مع السيد جهاد لإعادة تفعيل حسابه“.

من جهة أخرى فقد حسابه جميع الأصدقاء بعد المزامنة وتواصل مع الشركة وأشارت إلا”أن النظام يحذف البيانات تلقائياً وسنعمل جاهدين لجعل النظام يقوم بحفظ جميع بيانات اللاعب مستقبلا“.