يبدو أن سوني نجحت في تحقيق توجهاتها فيما يخص منصة البلايستيشن في السوق الصيني من خلال المبيعات الضخمة وفقاً لحديث رئيس سوني Atsushi Morita بأنه سوق مهم وإستراتيجي بالنسبة للشركة وذكر في مستهل حديثه بأن هونغ كونغ هو أول بلد آسيوي بتم التوسع فيه من خلال منصة البلايستيشن في العام 1997،حيث كان للسوق الصيني بشكل عام الدور الأكبر في رفع مبيعات القطاع وفي القارة الآسيوية بشكل عام.

من جهة أخرى، أكد الرئيس Atsushi Morita بأن إطلاق جهاز PlayStation 4 Pro قد حقق نتائج مميزة جنباً إلى جنب مع نظارة الواقع الإفتراضي PlayStation VR دون ذكر أية أرقام في الوقت الحالي.

سوني في الوقت الراهن تخطط لإطلاق لعبة سباق السيارات والمحاكاة Gran Turismo Sport في السوق الآسيوي بتاريخ 17 أكتوبر المقبل 2017 وبها سيتم دعم اللغة الصينية إضافة إلى تضمين النسخة المعادة للعبة المغامرات Shadow of the Colossus باللغة الصينية أيضاً،على أن يتم إصدار الأخيرة في وقت لاحق من العام الجاري وأخيراً لعبة Detroit: Become Human السينمائية.

كذلك يتم التخطيط لإطلاق لعبة FIFA 18 الغنية عن التعريف داعمة اللغة الصينية المبسطة والتقليدية لتواصل شركات الألعاب التوسع في السوق الآسيوي والصيني بشكل خاص لضمان مستقبل الشركات في هذا السوق