إذا شاهدت مؤتمر سوني الصحفي PlayStation E3 والذي أقيم بمعرض E3 2017 هذا العام،فستلاحظ أنه مختلف هذا العام عن بقية الأعوام السابقة في النهج التي دائماً ماكانت الشركة تسير عليه.

على سبيل المثال،لم يتواجد المطورين على خشبة المسرح إضافة إلى أن المؤتمر كان لمدة ساعة واحدة فقط على ذات السياق صرح شوهي يوشيدا رئيس إستديوهات سوني العالمية مازحا بأن المؤتمر كان أكثر إسترخاء هذا العام بسبب هذا النهج الجديد.

في بداية المؤتمر قدمت سوني عرضاً رسمياً قبل العرض والذي تضمن إعلانات لعناوين متعددة لكل لعبة،وتابعت ذلك مع عرض مقتطفات قصيرة إضافة إلى لقطات أخذت وقتها لتلك العناوين القادمة وصرح يوشيدا بأن هذا ماجعل المؤتمر أكثر سلاسة.

على ذات المنوال صرح يوشيدا في أحد المقابلات معه قائلاً:

إذا لاحظت كان علينا أن نضع العديد من العناوين القادمة هذا العام في كعرض تشكيلي لأننا أردنا أن نجعل المؤتمر الفعلي ساعة واحدة.

في الحقيقة لم تكن هنالك أية مشاكل تقنية لتجعلنا في حالة من التوتر،ولم يكن هنالك أي تبديل لذلك وبالتالي لاتوجد بروفة فقد كان لدينا أمر واحد فقط أن تنتهي كما كانت في الليلة السابقة“.

في حين ذلك نعتقد بأن مؤتمرات سوني الصحفية لم تعد مؤتمرات صحفية بطابعها السابق طبعاً وفق المنهج الجديد بل تحولت إلى دعوات للمعجبين مع زيادة بقليل من عروض العناوين أمام جمهور مباشر وفي متناول اليد.

كان هنالك أيضاً أمر فقد بمؤتمر سوني الصحفي بمعرض E3 2017 وهو غياب تواريخ أو مواعيد إصدار العناوين المقبلة بشكل ملحوظ ووجه هذا السؤال ليوشيدا فرد قائلاً:

تم الإعلان عن تواريخ الإصدار للقليل جداً من العناوين،هذا الأمر كان مقصودا وأتى بعد مناقشة طويلة مع المدراء التنفيذيين في سوني وأحد أهم الأسباب في ذلك في إتخاذ مثل هذا القرار هو أنهم شعروا بالضيق لأن عليهم أن يعتذروا للمعجبين عن فقدان مواعيد الإصدار لعناوين معينة ومحددة ونتيجة لذلك تم تغيير هذه السياسة فيما يتعلق بمواعيد إصدار العناوين“.